الملاك العاشق

احلى منتدى
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر
 

 الجزائر ومصر في صراع ثأري والمغرب تسعى لاستعادة التوازن بتصفيات كأس العالم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
messi

messi

عدد المساهمات : 62
تاريخ التسجيل : 31/07/2009
العمر : 29

الجزائر ومصر في صراع ثأري والمغرب تسعى لاستعادة التوازن بتصفيات كأس العالم Empty
مُساهمةموضوع: الجزائر ومصر في صراع ثأري والمغرب تسعى لاستعادة التوازن بتصفيات كأس العالم   الجزائر ومصر في صراع ثأري والمغرب تسعى لاستعادة التوازن بتصفيات كأس العالم Icon_minitime1الأحد أغسطس 02, 2009 12:54 am

تطغى مباراتا الجزائر مع مصر والكاميرون مع المغرب على باقي المباريات التي تشهدها غدا السبت وبعد غد الأحد الجولة الثانية من المرحلة النهائية في التصفيات الأفريقية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2010 وكأس الأمم الأفريقية 2010 بأنجولا.

وتستأنف التصفيات الأفريقية نشاطها غدا بعد فترة "بيات" امتدت لنحو ثلاثة شهور.

وأعلنت بعض المنتخبات الأفريقية عن رغبتها في حسم التأهل للنهائيات مبكرا من خلال نتائجها في الجولة الأولى من هذه المرحلة بينما تحتاج بعض المنتخبات إلى استعادة توازنها وتحقيق الفوز في الجولة الثانية إذا أرادت تعزيز فرصها في المنافسة على تأشيرة التأهل للنهائيات التي تصعد إليها الفرق الفائزة فقط بقمم المجموعات الخمس في هذه المرحلة من التصفيات.

وتأتي على قمة مباريات هذه الجولة من حيث الأهمية المواجهة العربية المثيرة بين المنتخبين الجزائري والمصري في بليدة ضمن منافسات المجموعة الثالثة.

وتكتسي هذه المباراة بأهمية بالغة نظرا للحساسية المفرطة بين المنتخبات العربية بشكل عام وبين هذين الفريقين بشكل خاص منذ سنوات وبالتحديد منذ أن أطاح المنتخب المصري بآمال نظيره الجزائري من التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم 1990 بإيطاليا وصعد على حسابه للنهائيات.

ورغم الفارق الكبير بين نتائج الفريقين وإنجازاتهما في السنوات الأخيرة حيث توج المنتخب المصري بلقب كأس الأمم الأفريقية 2006 و2008 بينما فشل المنتخب الجزائري حتى في التأهل للبطولتين ، تتسم مباراة الفريقين بعد غد الأحد بالندية والحماس والرغبة في الثأر.

فالمنتخب الجزائري يسعى لتحقيق الفوز على نظيره المصري من أجل الثأر لهزيمته أمام مصر في تصفيات كأس العالم 1990 وإضعاف فرصته في التأهل لكأس العالم 2010 وربما يكون الفوز فرصة جيدة للمنتخب الجزائري من أجل تعزيز موقفه في التصفيات أيضا وزيادة أمله في التأهل.

أما المنتخب المصري فيسعى هو الآخر للثأر بعد أن خرج الفريق من كأس الأمم الأفريقية 2004 بتونس على يدي المنتخب الجزائري بالهزيمة أمامه في مباراة حاسمة بالدور الأول للبطولة.

وتبدو المباراة بين الفريقين مواجهة عربية بعقول وطنية حيث يقود الفريقان مدربان وطنيان هما رابح سعدان في الجزائر وحسن شحاتة في مصر ومن ثم فإن الفوز سيمنح صاحبه فخرا رائعا بينما سيقع الخاسر تحت ضغوط شديدة.

واستعان الفريقان بأبرز نجومهما من المحترفين بالخارج واللاعبين في الدوري المحلي مثل كريم زياني وحسين عشيو في المنتخب الجزائري وعمرو زكي ومحمد زيدان ومحمد أبو تريكة في المنتخب المصري.

واستهل المنتخبان مسيرتهما في هذه المرحلة من التصفيات بنتيجتين مخيبتين للآمال حيث سقط المنتخب المصري في فخ التعادل 1/1 أمام ضيفه الزامبي واكتفى المنتخب الجزائري بالتعادل السلبي مع مضيفه الرواندي مما يعني أن الفرق الأربعة ستبدأ مباريات الجولة الثانية من نقطة الصفر حيث أصبح رصيد كل منها نقطة واحدة فقط.

وفي ظل الحساسية والتوتر الذي يسيطر دائما على مباريات الفريقين سيكون الفريق الأفضل في المباراة هو الأكثر التزاما وهدوءا.

وفي مباراة أخرى بنفس المجموعة غدا السبت يستضيف المنتخب الزامبي نظيره الرواندي في لوساكا.

ويتطلع المنتخب الزامبي إلى الفوز في مباراة الغد حتى ينفرد بقمة المجموعة انتظارا لما ستسفر عنه مباراة الجزائر مع مصر.

ومع التعادل الثمين الذي انتزعه المنتخب الزامبي من مباراته السابقة أمام المنتخب المصري في القاهرة ، يراود الأمل الفريق الزامبي للتأهل إلى نهائيات كأس العالم للمرة الأولى في تاريخه مثلما فعل المنتخب السنغالي في كأس العالم 2002 ومنتخبات توجو وأنجولا وغانا وكوت ديفوار في كأس العالم 2006 بألمانيا.

ويراود الأمل نفسه المنتخب الجابوني الذي فجر المفاجأة وتصدر المجموعة الأولى في هذه المرحلة من التصفيات بالفوز على مضيفه المغربي 2/1 في الجولة الأولى من مباريات المجموعة والتي شهدت مفاجأة أخرى بفوز توجو على الكاميرون 1/صفر.

لذلك ستكون مباراة المنتخبين الكاميروني والمغربي بعد غد الأحد مواجهة بين جريحين يسعى كل منهما إلى تحقيق الفوز لاستعادة فرصته في المنافسة على بطاقة التأهل من هذه المجموعة إلى النهائيات.

ويسعى المنتخب الكاميروني خلال مباراته بعد غد الأحد في ياوندي إلى التخلص من آثار الاستقالة المفاجئة لمديره الفني الألماني أوتوفيستر الأسبوع الماضي.

وتدرك أسود الكاميرون (التي لا تقهر) صعوبة هذه المباراة في مواجهة أسود الأطلسي لكنه يعتمد بشكل كبير على قدرات مهاجمه المتألق صامويل إيتو الذي أحرز مع فريقه برشلونة الأسباني ثلاثية تاريخية في الموسم المنقضي ففاز بدوري وكأس أسبانيا ودوري أبطال أوروبا.

وفي نفس الوقت ستكون الهزيمة لأي من الفريقين ضربة قاسية لفرصته في استمراره ضمن دائرة المنافسة على التأهل للنهائيات.

وفي نفس المجموعة ، يلتقي المنتخبان الجابوني والتوجولي غدا السبت في مواجهة صعبة لكل منهما فالمنتخب الجابوني بقيادة المدير الفني الفرنسي ألان جيريس كان الوحيد في هذه المرحلة الذي حقق الفوز خارج ملعبه في الجولة الأولى ويسعى إلى تحقيق الفوز الثاني على التوالي للحفاظ على موقعه في صدارة المجموعة.

أما المنتخب التوجولي بقيادة مهاجمه المتألق إيمانويل أديبايور نجم أرسنال الإنجليزي والفائز بلقب أفضل لاعب أفريقي لعام 2008 فيسعى إلى تحقيق الفوز الثاني على التوالي لتدعيم موقفه أيضا في التأهل للنهائيات للمرة الثانية على التوالي.

وفي المجموعة الثانية ، ستكون فرصة المنتخب التونسي جيدة في الحصول على ثلاث نقاط جدية عندما يستضيف نظيره الموزمبيقي غدا السبت.

ويتصدر المنتخب التونسي المجموعة برصيد ثلاث نقاط من الفوز الثمين 2/1 على مضيفه الكيني في الجولة الأولى.

ويخوض المنتخب التونسي مباراة الغد بمعنويات عالية للغاية بعدما سحق نظيره السوداني بأربعة أهداف نظيفة في المباراة الودية التي جرت بينهما مؤخرا.

وفي مباراة أخرى بنفس المجموعة ، يواجه نسور نيجيريا اختبارا صعبا على الاستاد الوطني في العاصمة أبوجا عندما يلتقي الفريق مع نظيره الكيني بعد غد الأحد.

ويخوض المنتخب النيجيري المباراة بمعنويات مرتفعة للغاية بعد جولته الاوروبية الناجحة التي أظهر فيها قوته على حساب المنتخبين الأيرلندي والفرنسي وديا.

وأصبح المنتخب النيجيري في أمس الحاجة لتحقيق الفوز في هذه المباراة بعد تعادله السلبي الغريب مع منتخب موزمبيق في الجولة الأولى من هذه المرحلة.

ويغيب عن صفوف المنتخب النيجيري في هذه المباراة نجم هجومه أوبافيمي مارتينيز بينما يعود إلى صفوفه اللاعبان جون أوتاكا وتشينيدو أوباسي.

وفي باماكو ، يستضيف المنتخب المالي نظيره الغاني بعد غد الأحد ضمن منافسات المجموعة الرابعة التي تتصدرها غانا برصيد ثلاث نقاط من الفوز على بنين 3/1 في الجولة الأولى بينما يقتسم منتخبا مالي والسودان المركز الثاني بعد تعادلهما 1/1 في الجولة الأولى.

بينما يلتقي منتخبا بنين والسودان في كوتونو في المباراة الثانية بنفس المجموعة بعد غد الأحد أيضا.

وفي المجموعة الخامسة يحل منتخبا بوركينا فاسو وكوت ديفوار ضيفين على مالاوي غدا السبت وغينيا بعد غد الأحد على الترتيب.

وحقق منتخب بوركينا فاسو الفوز في الجولة الأولى على غينيا 4/2 بينما فازت كوت ديفوار 5/صفر على مالاوي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الجزائر ومصر في صراع ثأري والمغرب تسعى لاستعادة التوازن بتصفيات كأس العالم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الملاك العاشق :: منتديات الشباب :: قسم اخبار الرياضه-
انتقل الى: